آخر الأخبار

أضف النص الخاص بالعنوان هنا

رسالة بوريطة تقطع الطريق على المنظمات والأحزاب المغربية المستفيدة من المؤسسات الألمانية المانحة

رسالة بوريطة تقطع الطريق على المنظمات والأحزاب المغربية المستفيدة من المؤسسات الألمانية المانحة

عبد اللطيف سرحان - الجديدة

كشفت مراسلة وجهها وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين في الخارج ناصر بوريطة إلى رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، أن المملكة المغربية قررت تعليق جميع آليات التواصل مع السفارة الألمانية في الرباط والمنظمات الألمانية المانحة، القرار جاء بسبب سوء التفاهم العميق مع ألمانيا في قضايا أساسية تهم المملكة المغربية.

وكانت منظمات ألمانية، أهمها مؤسستا فريدريش ليبرتي وفريدريش ناومان، قد باشرت، ومنذ سنوات، تنفيذ برامج عدة بشراكة مع جمعيات وأحزاب مغربية، وينتظر أن يتم توقيفها في ظل القرار الجديد الذي اتخذته المملكة المغربية، بتوقيف كل أشكال التعامل مع السفارة الألمانية ومنظماتها المانحة.

حيث دعا الوزير، القطاعات الحكومية وجميع الإدارات والمؤسسات العمومية إلى “تعليق كافة أشكال الاتصال أو التعاون مع السفارة الألمانية وكذا مع منظمات التعاون والمؤسسات السياسية ذات الصلة بالسفارة”.

وأوضح المسؤول الحكومي، أن ربط أي اتصال مع السفارة أو المنظمات المذكورة “لا يمكن أن يتم إلا بعد موافقة قبلية وصريحة من وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين في الخارج”.

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on email

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *