آخر الأخبار

أضف النص الخاص بالعنوان هنا

شبهات صفقة قذرة بجماعة الغربية والشركة المتهمة تختبئ وراء عامل سيدي بنور

شبهات صفقة قذرة بجماعة الغربية والشركة المتهمة تختبئ وراء عامل سيدي بنور

عبد اللطيف سرحان - الجديدة

وجه سكان الجماعة الترابية الغربية وفاعلين جمعويين محليين شكاية إلى وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بسيدي بنور ضد شركة للأشغال العمومية تستغل اراضيهم السلالية بالمنطقة لاستخراج تربة “بياضة” من دون رخصة قانونية لاستعمالها في انجاز صفقة عمومية لصالح جماعة الغربية تهم فتح مسالك طرقية لبعض الدواوير التابعة لها.

وعاينت بلانكا بريس الوقفة الاحتجاجية التي نظمها السكان وبعض أعضاء فيدرالية الجمعيات المدنية بالغربية صباح يوم الخميس 31 دجنبر الجاري وتنقلهم بعدها إلى المحكمة الابتدائية بسيدي بنور لوضع شكاية مباشرة لدى وكيل الملك، حيث طالب ذوي الحقوق بالتدخل العاجل للنهب الذي تتعرض له أراضيهم السلالية من دون موجب حق، خصوصا وأ، صاحب الشركة تتحج بأنها تتوفر على ترخيص قانوني للمقلع من طرف عامل الإقليم، الحسن بوكوتة، من دون أن تقدمه فعليا للجماعة السلالية.

وينتظر السكان والفاعليين المحليين أن يكشف تحقيق وكيل الملك النقاب عن خيوط هذه العملية المثيرة للاستغراب في ظل الحديث عن شخصية نافذة بالمنطقة تقف وراء الشركة المتهمة وتواطؤ مسؤولي المجلس الجماعي الذين اختاروا التفرج على مسلسل “نهب بياضة” الجماعة السلالية لإنجاز صفقة تابعة للجماعة في واحدة فضائح التدبير الجماعي بإقليم سيدي بنور الذي يستغل ضعف سلطة الرقابة الإدارية للعبث بالمال العام من خلال “التمياك” وعدم تتبع الصفقة المنجزة من طرف “الشركة المحظوظة للأشغال المشبوهة”.  

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on email

تعليق

اترك رداً على نعماوي محمد الصغير إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *