آخر الأخبار

أضف النص الخاص بالعنوان هنا

عبد اللطيف الناصري يلتحق رسميا بحزب التجمع الوطني للأحرار وهذه كلمته

عبد اللطيف الناصري يلتحق رسميا بحزب التجمع الوطني للأحرار وهذه كلمته

عبد اللطيف سرحان - الجديدة

عبد اللطيف الناصري يلتحق رسميا بحزب التجمع الوطني للأحرار وهذه كلمته:

“أشكر الأخ الرئيس عزيز أخنوش على حفاوة الإستقبال والترحيب وهذا ليس غريبا على شخص من طينته، كما أشكر الأخوين المنسق الجهوي محمد بوسعيد والمنسق الإقليمي محمد شفيق إبن كيران على ثقتهما، وأود بمناسبة إعلان إلتحاقي بحزب التجمع الوطني للأحرار التأكيد على ما يلي:

  • أولا: إن إستقالتي سابقا من حزب العدالة والتنمية ليست وليدة لحظة أو مرتبطة بحدث أو سياق أو ملف ما ، بل هي نهاية لمخاض عسير إنطلق منذ سنة 2015 وانتهى إلى ما إنتهى إليه ، ولعله فراق فيه الخير للجميع وأرجوا أن يكون فراقا بالمعروف وهو ما أحرص عليه كثيرا ، وما دون ذلك سأحتسب فيه للمولى عز وجل لأنه سبحانه أدرى وأعلم .
  • ثانيا: إنني أعتز وأفتخر بتجربتي السابقة في حزب العدالة والتنمية، وهي تجربة غنية إنتهت بالنسبة إلي بما لها وما عليها ، وهو إعتزاز وفخر لا يقل عن إعتزازي وفخري بعلاقات الأخوة والصداقة والود والاحترام التي تجمعني بالعديد من قيادات وأطر ومناضلي هذا الحزب الوطني .
  • ثالثا : إن إلتحاقي بحزب التجمع الوطني للأحرار جاء بعد أشهر من تقديم إستقالتي من حزب العدالة والتنمية مرفوقة باستقالات رسمية من كافة المهام الانتدابية التي حزتها باسم الحزب ، وهو إلتحاق جاء بناء على قناعة معززة بتجربة تدبير ناجحة ومشرفة خلال الولاية الجماعية 2009 – 2015 كنائب آنذاك للأخ والصديق والرئيس السابق لمقاطعة عين الشق محمد شفيق إبن كيران .
  • رابعا : لقد مارست حقا من الحقوق المخولة لي وأحترم كافة الآراء ، وإن تركيزي منذ الآن منصب على المساهمة قدر المستطاع مع قيادات حزب التجمع الوطني للأحرار وأطره في بناء وتطوير هذا النموذج الحزبي إقليميا جهويا ووطنيا .
  • خامسا : رغم تغيير الحزب فإن ذلك لن يغير من المبادىء والقناعات التي تربيت عليها وأؤمن بها ، ومن يقصدني سيجدني دائما كما عرفني .
  • ختاما : أعتذر لكل من ساءه قراري وأطلب من كل الأصدقاء والمقربين عدم الإنخراط في السجال المنتظر الذي سيخلفه هذا القرار مع التركيز على المستقبل.”
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on email

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *