آخر الأخبار

أضف النص الخاص بالعنوان هنا

شوهة.. لجنة مناقشة تصاميم تهيئة بالدار البيضاء بدون حضور

شوهة.. لجنة مناقشة تصاميم تهيئة بالدار البيضاء بدون حضور

عبد اللطيف سرحان - الجديدة

كان من المفروض أن تعقد لجنة التعمير والبيئة هذا الزوال اجتماعا لدراسة والمصادقة على مشاريع أربعة تصاميم تهيئة وإدخال تعديلات عليها، لكن لم يحضر إلا عضويين ورئيس اللجنة الحسين نصر الله، رغم مرور ساعة ونصف على الموعد.
ويأتي هذا الاجتماع في إطار الاستعداد، الاثنين المقبل، لدورة استثنائية للمصادقة على أربعة مشاريع تصاميم، ثلاثة منها تتعلق بتعديل مقتضيات صودق عليها قبل أربع سنوات فقط، ويتعلق الأمر بتصماميم سيدي البرنوصي وسيدي مومن وعين الشق.
في المقابل، يستمر التلاعب في تصاميم التهيئة بالتغيير والتعديل والتدارك والإضافات التي لن تخدم، في آخر المطاف، سوى أقلية من المستثمرين وأصحاب المنافع، الذين يرغبون في تفصيل المدينة حسب هوى مشاريعهم وحركية حساباتهم البنكية.
وفي الغالب، ستُصوت أغلبية المجلس الجماعي على تصاميم لم تطلع عليها، ولم ترها من قبل، ولا تعرف تفاصيلها و”الشياطين” الكامنة فيها، ولا “الجهات” المستفيدة من هذه التغييرات “الطارئة”.
نظريا، تعتبر وثائق التعمير آلية من آليات الدفع بالتنمية الترابية وقاطرة لقيادة النمو الاقتصادي والعمراني على مستوى الجماعات والمقاطعات، لكنها في الواقع، تعتبر قناطر وممرات آمنة للبعض، للاستفادة من مناطق “تنطيق” و”بناء” تدر الذهب.

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on email

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *