آخر الأخبار

أضف النص الخاص بالعنوان هنا

رسائل حضور الاستقلالي النعم ميارة إلى عمالة الفداء مرس السطان بالدار البيضاء

رسائل حضور الاستقلالي النعم ميارة إلى عمالة الفداء مرس السطان بالدار البيضاء

عبد اللطيف سرحان - الجديدة

جميع الرسائل والإشارات والاتصالات واللقاءات والزيارات التي تتم هذه الأيام بهوامش حزب الاستقلال بالدار البيضاء، تصب في اتجاه واحد، يمكن تلخيصه بأن حزب علال الفاسي قادم في المرحلة المقبلة، بعد أن نضجت كل شروط ذلك، ولم تعد عدد من قياداته المحلية والجهوية مقنعة بدور “المعارضة” الذي وإن أفاد الحزب، فإنه منعه من تنفيذ برنامجه المعطل.
فمنذ اللقاء الذي ترأسه نزار بركة، الأمين العام، رفقة حمدي ولد الرشيد وعدد من أعضاء اللجنة التنفيذية، مع أطر الحزب وكفاءاته بالدار البيضاء، تغيرت النظرة كثيرا للأمور، واكتشف الحزب أنه لديه إمكانيات واعدة غير مستثمرة، يمكن الاعتماد عليها في المرحلة المقبلة لتعزيز حضوره بأكبر مدن المغرب.
وتوالت المشاورات منذ ذلك الحين بين قيادات الحزب وبعض الوجوه الاستقلالية التي خبرت الساحة جيدا من موقع الفعل والإلمام بالقضايا والملفات الأساسية للجهة والمدينة، وبدأت الرؤية تتضح رويدا لإعداد الفريق التي يتوفر على مؤهلات وافرة للفوز، مع إمكانيات للتطعيم من الخارج إن اقتضى الأمر.
وجاءت زيارة النعم ميارة، الكاتب العام لنقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، وأحد المقربين من حمدي ولد الرشيد، إلى عمالة الفدا مرس السلطان، لتؤكد هذه النبوءة، إذ كان بإمكان ميارة أن يغيب عن لقاء نقابي عادي، لكنه فضل الحضور والجلوس في المنصة وتناول الكلمة التي مرر فيها عدد من الرسائل تصب في نفس الاتجاه
واعتبر عدد من المتتبعين أن حضور ميارة، يتجاوز بكثير مجرد مهمة نقابية لتأسيس فرع نقابي، كان يمكن أن يقوم بها أي أحد غيره، إلى مهمة بأفق آخر، في خضم استعدادات الحزب، على نحو جدي، هذه المرة، لكسب رهان التموقع الجيد في المجالس المنتخبة بالجهة والمدينة.
ويعتقد عدد من قيادات الحزب أن الانطلاق من بعض الدوائر ذات الإشعاع الكبير جهويا ومحليا بالبيضاء، مثل عمالة الفداء مرس السلطان، وتسجيل حضور بها، مهم جدا لتعزيز هذا التوجه، في ظل التنافس الانتخابي الكبير على الجهة والمدينة من قبل مكونات حزبية أخرى.
ومن جهة أخرى، قد يبدو للمتتبعين أن الحضور الشخصي للنعم ميارة، الكاتب العام لنقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، بمقاطعة الفداء التي يشارك الحزب في تسييرها، يتضمن بعض الرسائل الأخرى منها أن الغلبة في السباق للمجتهدين والكفاءات والأطر التي بصمت، خلال السنوات الماضية، على وجود فعال في عدد من المواقع، خصوصا في واجهة المعارضة بمجلس المدينة والتعبير عن صوت الحزب وموقفه بطرق مختلفة.
وحضر الجمع العام عبد اللطيف سوجود، المفتش الإقليمي لحزب الاستقلال بعمالة الفداء مرس السلطان والمصطفى نشيط، الكاتب الجهوي للنقابة لجهة البيضاء- سطات ومفتش الحزب بعمالة عين السبع الحي المحمدي، وعبد السلام رشاد، الأمين الجهوي للنقابة للجهة والكاتب الإقليمي لعين السبع الحي المحمدي والبرنوصي، والحسين نصر الله، عضو المكتب المسير لمقاطعة الفداء ورئيس فريق الحزب بمجلس المدينة.

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on email

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *