آخر الأخبار

أضف النص الخاص بالعنوان هنا

مقهى مشهور بالجديدة يتحول إلى “خلية” ذباب وأوساخ وفوضى

مقهى مشهور بالجديدة يتحول إلى “خلية” ذباب وأوساخ وفوضى

عبد اللطيف سرحان - الجديدة

تفاجأ رواد مقهى شهير بمدينة الجديدة من الحالة السيئة التي أصبح عليها هذا المرفق التجاري الخاص الذي حظي بمباركة وافتخار أكبر المسؤولين بالمدينة خلال افتتاحه، خصوصا وأنه استفاذ من أكبر عملية استغلال للملك العمومي بدكالة قاطبة. و عاينت بلانكا بريس نهاية هذا الأسبوع احتجاجات الزبائن ومرتادي هذا المقهى الذين أحسوا بالغبن و”الشمتة” و”قلة الحيا” من جراء سوء المعاملة والتهاون الكبير للمسؤولين، حيث تحول المرفق الذي غنى به الجميع من خلية نحل إلى خلية ذباب وأوساخ وما ظهر منها وما بطن على أطباق وكؤوس طلبيات الفطور.

واعتلت الخدمة السيئة و “تخراج العينين” منصة الوضعية المتردية لهذا المقهى المحظوظ بمدار ملك الشيخ، حيث لم ينفع “شواري” المستخدمين في تقديم خدمة “خلية النحل” حقيقية تتناسب مع أثمان المشروبات والأكلات المقدمة، وتحول جيش النواذل إلى نقمة على الزبناء وعائقا أمام تقديم الوجبات في وقتها المطلوب ومصدرا للإزعاج الناجم عن الإزدحام المبالغ فيه أمام “الكونطوار” والتراشق ب “الهضرة” بينهم وبين مستخدمي المطبخ، وهو ما رفع من حجم الإحتجاج من طرف رواد الخلية. ليتحول هذا الفضاء “الشبه عام” لاستحواده على ملك عمومي يتجاوز مساحة المحل التجاري الأصلي بعشرات المرات، في النهاية من مركز عائلي لتناول وجبات الفطور وشرب القهوى إلى نقطة لرفع الضغط والأعصاب والتشنج العضلي والإصابة بداء السكر المؤدى عنه.

فهل تتحرك مصالح حفظ الصحة والشرطة الإدارية التابعة لجماعة الجديدة نحو هذا المرفق الغذائي لمراقبة جودة المأكولات ومدى احترامها لمعايير السلامة الصحية، أم أن هذا المقهى سيبقى خارج المراقبة المختصة بسبب تمتعه بحصانة قديمة من بعض مسؤولي المدينة؟

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on email

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *